انتهاكاتبيانات

المنظمة المصرية لحقوق الإنسان تطالب بالإفراج الفوري عن محامية حقوقية معتقلة منذ أيام تعسفيا

لندن- طالبت المنظمة المصرية لحقوق الإنسان- الشرق الأوسط اليوم السلطات المصرية بالإفراج الفوري غير المشروط عن محامية حقوقية معتقلة تعسفيا منذ الأول من كانون ثاني/نوفمبر الجاري.

وقالت المنظمة المصرية التي تتخذ من لندن مقرا لها في بيان صحفي لها، إن قوات الأمن المصرية اقتحمت منزل المحامية الحقوقية هدى عبد المنعم وتحتجزها في مكان غير معلوم منذ الأول من الشهر الجاري بسبب دفاعها عن حقوق الإنسان.

وأعربت المنظمة المصرية عن القلق إزاء ظروف احتجاز  المحامية عبد المنعم الذي، مؤكدة على أن استمرار اعتقالها يمثل انتهاكا فاضحا للاتفاقيات والمواثيق الدولية بشان حقوق الإنسان.

واستهجنت تصعيد السلطات المصرية ممارساتها القمعية واستهداف المعارضين ونشطاء حقوق الإنسان والصحفيين والمحامين والأكاديميين وغيرهم بغرض تشديد تقيد الحريات العامة وحظر أي تجمع سلمي.

وأكدت المنظمة المصرية أن ما جرى مع المحامية عبد المنعم والمئات من المعارضين والحقوقيين يثبت التدهور الحاد للأوضاع الحقوقية وأن المصريين يعاملون كمجرمين تحت حكم النظام الحالي لمجرد تعبيرهم عن آرائهم بصورة سلمية.

وطالبت المنظمة المصرية لحقوق الإنسان- الشرق الأوسط السلطات المصرية بالكشف فورا عن مكان احتجاز المحامية عبد المنعم وتمكينها من لقاء محاميها وذويها للاطمئنان عليها فضلا عن ضرورة الإفراج الفوري عنها.

وشددت المنظمة الحقوقية على وجوب ضمان حرية المجتمع المدني في مصر والحماية من الاعتقال التعسفي والاستهداف والتعذيب المنصوص عليها في الدستور المصري والذي يكفل حرية العمل السياسي والحقوقي من دون أي قيود حكومية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق